قواعد لعبة المستذئبين (Werewolves)

قواعد لعبة مستذئبين

ترجمة جان ن (عام 2019)

يُحكى أنه في أعماق الريف الأمريكي قامت مجموعة من المُستذئبين (Werewolves) بالسيطرة على قرية صغيرة. وقد هاجم المُستذئبين (المُتحولين لذئاب على الأرجح بسبب الطقس الشديد الحرارة) جميع سكان المدينة. والآن نحتاج لمساعدتك للقضاء عليهم قبل أن تفقد القرية البقية المُتبقية.

هدف اللعبة

  • هدف سكان القرية: قتل جميع المُستذئبين
  • هدف المُستذئبين: قتل جميع سكان القرية

المُكوناتلعبة مستذئبين

  • 4 بطاقات مُستذئبين
  • 13 بطاقة سكان القرية
  • 1 بطاقة عرافة
  • 1 بطاقة لص
  • 1 بطاقة صياد
  • 1 بطاقة كوبيد
  • 1 بطاقة ساحرة
  • 1 بطاقة فتاة صغيرة
  • 1 بطاقة عمدة القرية

البطاقات

يتفق المُستذئبين كُل ليلة على قتل أحد سكان القرية. لذلك يقومون بالتخفي في النهار على أنهم سكان قرية عاديين يمارسون كُل حقوق سكان القرية ويُحاولون بكل الطُرق تشتيت أنظار سكان القرية عنهم وإخفاء جميع الشكوك. يتم تحديد عدد المُستذئبين اعتمادا على إجمالي عدد اللاعبين. يُمكن أن يكون مُستذئب واحد في اللعبة أو إثنين أو ثلاثة أو أربع على أكثر تقدير.

سكان القرية

يُشكل سكان القرية النسبة الأكبر من اللاعبين. ولكن للأسف يفقدون كُل ليلة واحد من السكان بسبب هجوم المُستذئبين المتواصل، ولذلك تكمن مُهمتهم في الصباح في مُحاولة الكشف عن المُستذئبين عن طريق المُناقشة والحوار والتصويت على المُشتبه فيه لكي يتم إعدامه حرقاً أو شنقاً.
ينقسم سكان القرية إلى 8 أنواع لكُل منهم دور يُساعد في التعرف على المُشتبه فيهم: 

بطاقات لعبة مستذئبينسكان قرية عاديين

لا يمتلكون أي مميزات أو قُدرات خارقة أو أدوار مُتخصصة. لذلك يعتمدون على التوقع والحدس ومُلاحظة سلوك جميع اللاعبين، على أن يُحاولون تخمين المستذئب الحقيقي لأن التخمين الخاطئ سيُكلفهم فقدان شخص برئ من سكان القرية.

العرافة

تُعتبر العرافة أهم سكان القرية. حيث تستطيع التعرف على هوية شخص كُل ليلة وتوجيه جميع سكان القرية للوقوع فيه في حال كان هو المُستذئب الحقيقي، كما يُمكنها إبعاد الشكوك عنه في حال كان شخص برئ وذلك بدون الإشارة إليه بشكل مُباشر. وهذا للأسف يجعل العرافة مُستهدفة من قِبل المُستذئبين.

الصياد

يمارس الصياد حقوق سكان القرية كاملةً ولكن ما يميزه هو موته. حيث إذا وقع تحت يد المُستذئبين في الليل، أو تصويت سكان القرية لقتله في النهار يستطيع أن ينتقم باختيار أحد اللاعبين للموت معه.

كيوبيد

لا تخلو أي مدينة من قصص الحُب بين أشخاص يتركون عائلتهم وينتمون إلى بعض، وهكذا هو الحال في مدينتنا، وهُنا يأتي دور الكيوبيد. يصنع الكوبيد الحُب عن طريق اختيار شخصين في الليل ليقعان في الغرام فإذا مات أحد الشخصين مات الأخر حزناً عليه. لذلك يعمل الشخصان الواقعان في الحُب على الحفاظ على بعض أحياء وترك فرقهم الأخرى. 

حالة خاصة: إذا كان أحد الشخصان الواقعان في الحُب مُستذئب والأخر ساكن من سكان القرية، تكمن مهمتهم في العيش في سلام وحُب معاً. لذلك يقوم المُستذئب بإقناع فريق المُستذئبين بالخدعة بعدم قتل هذا الشخص لأن انتمائه سراً يكون له. وعلى الصعيد الآخر يقوم ساكن القرية أن يمنع سكان القرية الآخرين بالخدعة من إعدام المستذئب الواقع في حبه.

الساحرة

تُمثل الساحرة دور الداء والدواء في القرية، حيث تعمل الساحرة في الليل في صنع جرعتين أحدهما علاجية والأخرى سامة قاتلة. يُمكن استخدام جرعة سامة وجرعة علاجية معاً مرة واحدة كُل ليلة. تجد الساحرة نفسها في الليل أمام عدة اختيارات، إما تخمين أحد المستذئبين وإعطاءه الجرعة السامة لتنقذ أهل القرية منه (في حال كان الاختيار صحيح، أما في حال كان الاختيار خاطئ سيموت شخص برئ)، أو تخمين الضحية وإعطاءه الجرعة العلاجية لتنقذه من الموت (حتى لو كان نفسها) أو ألا تفعل شيئاً على الإطلاق وتترك الضحية تموت في الليل.

الفتاة الصغيرة

دور الفتاة الصغيرة هو دور حيوي جداً، حيث يُسمح لها أثناء الليل (وقت نوم سكان القرية واختيار المُستذئبون لضحيتهم التالية) أن تفتح عينيها خلسة لتحاول معرفة هوية المُستذئبون حتى تستطيع توجيه سُكان القرية في الصباح بشكل غير مباشر لقتل أحد المُستذبئين. ولكن إذا تم كشفها من قبل المُستذئبون ستموت على الفور بدلاً من الضحية المُختارة. 

بطاقات لعبة مستذئبينعمدة القرية

يتم اختيار العُمدة بتصويت سكان القرية، الشخص الحاصل على أعلى تصويت هو عمدة القرية. وبهذا يتحمل مسئولية القضاء على المُستذئبين والحفاظ على سكان القرية الأبرياء. يمتلك العمدة ميزة رائعة فبصفته العُمدة فيُحسب تصويته ضد أحد اللاعبين ضعف تصويت أي شخص أخر. في حال اغتيال العمدة من المُستذئبين، يستطيع تعيين خليفة له ليكون عمدة القرية من بعده.

اللص

يتحدد هوية اللص من خلال البطاقات، حيث يحاول اللص سرقة البطاقات ليتبدل دوره في كُل ليل. يسير الأمر كالآتي يوضع بطاقتين في بداية الليل ويقوم اللص بسرقة بطاقة واحد ليستحوذ على الدور الذي تلعبه هذه البطاقة. إذا كانت البطاقتان للمُستذئبين فسيكون اللص ذئب لبقية اللعبة. 

توزيع البطاقات

يُمكن للاعبين توزيع البطاقات وتكوين الفرق بالشكل الذي يُريدونه. ومع ذلك، فإن أفضل طريقة للمزج والتي توفر متعة واستمتاع باللعبة هي الطريقة الأساسية الموضحة أدناه:

  • بطاقتان أو ثلاثة بطاقات للمُستذئبين (بحسب التقسيم الموضع أدناه)
  • بطاقة للعرافة
  • بطاقات سكان القرية العاديين (بحسب التقسيم الموضع أدناه)

في حالة اتباع اللاعبين للطريقة الأساسية تكوين الفرق، يقوم المشرف باتباع القواعد الأساسية في توزيع البطاقات (1-7) كما هو موضع في الرسمة أدناه ويتجاهل الطُرق الأخرى.

بعد الاستمتاع بجولة أو جولتين في اللعب، يُمكن إضافة الشخصيات الأخرى بشكل تدريجي. اللعبة قصيرة ولكنها تخلق جو مُمتع ومرح ومشوق، لذلك يُمكن تغيير الشخصيات كُل لعبة بحسب اتفاق اللاعبين. ويُضيف اختيار الشخصيات المُعينة عنصر التشويق والإثارة في اللعبة خاصةً إذا كان عدد اللاعبين قليل. 

طريقة اللعب

  1. يختار اللاعبون المشرف والذي سيكون القائد والموجه والمُطلع على جميع البطاقات والأدوار، يُفضل أن يكون الأكثر دراية بقواعد اللعبة وقادر على خلق جو ممتع.
  2. يمزج المشرف البطاقات معاً ثم يقوم بتوزيعهم على اللاعبين (وجهة البطاقات لأسفل). ينظر اللاعبين في البطاقات سراً لمعرفة أدوارهم في اللعبة.
  3. يوجه المشرف سكان القرية بما فيهم المُستذئبين لغلق أعينهم جميعاً للنوم.
  4. يأمر المشرف اللص بأن يفتح عينه وينظر إلى البطاقتان الموضوعتان على الطاولة وأن يأخذ قراره إما باستبدال إحداهما ببطاقته أم لا (أنظر إلى قسم اللص الموضح أعلاه)، ثم يغلق اللص عينه.
  5. يأمر المشرف الكيوبيد بأن يستيقظ ويشاور على الشخصان اللذان سيقعان في الحب هذه الجولة. يسير المشرف نحو الشخصان ويقوم بلمس أكتافهما. ثم يغلق الكيوبيد عينه.
  6. يأمر المشرف الشخصان الواقعان في الحب بالاستيقاظ ليتعرفا على بعض على أن لا يعرفوا الشخصيات التي كانوا عليها قبل اختيار وقوعهما في الحُب. ثم يغلقا أعينهما.

وبهذا تنتهي جولة الاستعداد، وتبدأ اللعبة! ويعود المشرف لمتابعة الخطوات في الجولة التالية.

لعبة مستذئبينجولة اللعب 

  1. ينادي المشرف على العرافة: حيث يقول المشرف "استيقظِ يا عرافة واخترِ اللاعب الذي تودِ معرفة شخصيته" ثم يقوم المشرف بعرض الشخصية في صمت. ثم يأمر المشرف العرافة بأن تعود للنوم.
  2. ينادي المشرف على المُستذئبين: يقوم المشرف "استيقظوا يا مستذئبين وتعرفوا على بعض وقوموا باختيار ضحيتكم" يفتح المستذئبين عيونهم ويتعرفوا على بعض ويتشاورون ويختارون الضحية الجديدة، وهُنا يُسمح للطفلة الصغيرة أن تتجسس في صمت وحذر لتعرفة هوية هؤلاء الوحوش. إذا تعرف المستذئبون في هذه المرحلة على الطفلة ستموت في الحال بدلاً من الضحية المُختارة. ثم يقول المشرف "ليعود الجميع للنوم" ويكشف المشرف كُل ما دار لسكان القرية في الصباح.
  3. ينادي المشرف على الساحرة: يقوم المشرف "استيقظِ يا ساحرة وسأكشف ليكي عن الضحية. هل ستقومين باستخدام جرعة السم أم جرعة الشفاء؟" ثم تأخذ الساحرة قرارها إما في استخدام الجرعات أو عدم استخدامها. في حال اختيار الساحرة لجرعة الشفاء فستقوم بالإشارة بالإبهام لأعلى، أما في حال استخدام جرعة السم فستقوم بالإشارة بالإبهام لأسفل. ويكشف المشرف كُل ما دار لسكان القرية في الصباح.
  4. ينادي المشرف على الجميع: يقول المشرف "ليستيقظ الجميع فقد جاء الصباح" فيفتح الجميع عيونهم إلا الشخص الذي تم قتله في الليل والذي سيكون مُعلن بأنه الضحية المقتولة. وبهذا لا يُمكن لهذا اللاعب الاشتراك في هذه الجولة، إلا إذا كان الصياد حيث يمكنه أن ينتقم باختيار لاعب للموت معه. أما إذا كانت الضحية هي أحد العاشقان المُختاران في جولة الاستعداد، سيكون على العاشق الثاني الموت معه حزناً عليه.
  5. تحاور ونقاش سكان القرية: يكمن دور المشرف في هذه المرحلة في تنظيم النقاش ليس إلا. توجد الكثير من الأصوات التي تعلو في النقاش وكلاً بحسب هدف الشخصية الذي يقوم بأدائها في اللعبة، تختلف الأهداف اللاعبين كالآتي:
  • هدف سكان القرية هو الكشف عن المُستذئبين
  • هدف المستذئبين أن يبعدوا الشكوك عنهم ويتظاهرون بأنهم سكان عاديين
  • هدف العرافة والفتاة الصغيرة توجيه القرية نحو اختيار قتل المستذئبين دون الكشف عن هويتهم
  • هدف العاشقان الحفاظ على بعضهما أحياء
  • يسمح الخداع والنصب وقول الحقيقة، ولكن الذكاء هُنا يكمن في أن يكون لدى كُل لاعب منطق فيما يقول. احمي فريقك بقدر ما تحمي نفسك.
  • ثق بنا، كل لاعب لديه ما يقوله من وجهة نظره.
  1. تصويت سكان المدينة: يحاول سكان المدينة التصويت ضد المشتبه به عن طريق الإشارة عليه (صوت عمدة القرية ضعف الصوت العادي). اللاعب الذي حصل على أكبر عدد تصويت من سكان القرية، سيلقى مصيره بالإعدام شنقاً أو حرقاً أو برصاصة فضية وسيتم استبعاد هذا اللاعب من اللعبة بعد الكشف عن شخصيته.
  2. تعود القرية للنوم مرة أخرى: يقول المشرف "قد آتى الليل، فلينام سكان القرية" وبهذا يغلق الجميع أعينهم. على أن يلتزم اللاعبون المُستبعدون من اللعب الصمت الكامل، ويستأنف المشرف مع الخطوة الأولى مرة أخرى. 

نهاية اللعبة

يفوز سكان القرية في حال قتلهم لجميع المُستذئبين والعكس صحيح.

يفوز العاشقان في حال كان إحداهما مستذئب والآخر ساكن من سكان القرية وظلوا على قيد الحياة وقُضي على جميع أهل القرية الأخرين.

 

المصدر: ultraboardgames.com